الجمعة، 28 يناير، 2011

العرب الان

عندما اقراء في تاريخ الامة العربية و خاصة تاريخ ثورات التحرير و التغيير احسن بالفخر و اكون حينها على درجة كبيرة من الحماس ’ لكن حين اغلق الكتاب و انظر الى حال الشعوب العربية الان احس بالالم و اقول هل هذا هو الشعب الابي الذي قرات عنة قبل قليل ؟
................
الان احس بالفخر و الحماسة لا لاني اقراء امجاد الشعب العربي  بل لاني ارى الشعب العربي الابي يصرخ بوجة الجلادين يطالب الثار لنفسة
...................
تحية اكبار للشعب التونسي
تحية اكبار للشعب المصري
تحية اكبر للشعب الـ......
............

ليست هناك تعليقات: